الإعلانات

هل أجرت فاطمة العبدالله عملية تجميل لأنفها؟ إليكم الحقيقة

الإعلانات

1

بعد أن كثُر في السنوات الأخيرة التحدّث، عبر المنتديات والمواقع الإلكترونية، عن خضوع المذيعة الكويتية، فاطمة العبدالله، لعمليات تجميل لأنفها، يبدو أن مواقع التواصل الاجتماعي عادت لتتناول المسألة نفسها راهناً.

هذا على الأقل ما يُشير إليه تعليق نشرته المذيعة عبر حسابها على موقع «تويتر»، حيث كتبت ما شكّل رداً على أسئلة وُجهت إليها في هذا السياق: «تريليون مليون مره تسألوني مسوية خشمي وقررت أخصص البوستات اليايه أكلمكم عن أفضل دكتور تجميل بالكويت وشنو سويت عنده أنا ورفيجاتي ومليون وحده دليتها عليه وراحت سوت وشكرتني. وترى الدكتور مو محتاج دعاية ومواعيده فل ماشاء الله بس لأنكم وايد تسألوني، هذا أفضل دكتور تجميل بالكويت عن تجربة وخبرة».

Loading...

ما يمكن القول إنه اعتراف صريح بأنها أجرت تجميلاً لأنفها. إلا أنّه ليس الاعتراف الأول من نوعه الذي تُدلي به الإعلامية، فقد كشفت سابقاً، في العام 2010 وفي إطار تحقيق نشرته صحيفة «الراي» الكويتية، أنها خضعت لعملية تجميل لخدّيها وقالت:« شعرت بأنني في حاجة إلى تجميل خدودي بعدما مررت بفترة عصيبة نتيجة دخول زوجي إلى المستشفى. وقد عدّلتُ شكلي كثيراً بعدما حقنت خدودي، لكن أحداً لم يشعر بذلك لأن العملية أعادت مظهري إلى طبيعته». أما في العام 2010، فقد ذكرت إحدى المتابعات، عبر أحد المنتديات، أنّ العبدالله أجرت عملية حقن لأنفها وكتبت: «بنات تدرون؟ المذيعه فاطمة العبدالله قالت ببرنامجها ع «سكوب» إنها طاقّة (أجرت) إبرة خشم بعد». فهل هذا صحيح؟

 

لا يوجد تعليقات

اترك تعليقا