بالصور- بُترت قدمها وهي في عمر الـ9 أشهر.. شاهدوا كيف أصبحت بعد سنتين!!

وُلدت الطفلة جيما كيلي (3 سنوات) وهي تُعاني من مشكلة في الساق واليدين، رُغم أنّ صحّتها كانت جيّدة، ما استوجب بتر ساقها، بحسب الأطبّاء.

 

مُشكلة جيما، دفعت بأهلها الى الموافقة على اقتراح الأطبّاء، لتُصبح ساقها مقطوعة وهي في عمر الـ9 أشهر، ثمّ رُكّب لها أول طرف صناعي بعد شهرين.

 

من جهتها، صرّحت الوالدة تمارا أنّه “لم يكن لديها إلا 3 أصابع في كل يد، إضافةً الى أنّها لا تملك كاحلاً في ساقها اليمنى، ما حرمها من المشي واللعب”، مشيرةً الى أنّني “أريد أن تعيش ابنتي حياة طبيعية، إنها طفلة صغيرة مدهشة ولا أريد أن تدمر إعاقتها حياتها.”

 

وأردفت: “اقترح الأطباء أن يطيلوا الساق بواسطة براغي، معادن وقضبان حديد. لكننا قلنا إنه إذا قُطعت ساقها، ستكون حياتها أفضل من دون الخضوع لعدد هائل من العمليات الجراحية”.

 

في هذا السياق، قام الأهل بتشجيع الطّفلة على الرياضة، بهدف تقبّل جسدها، وتحقيق حلمها بأن تصبح مشجعة فريق رياضي.

 

وختمت تمارا: “هي تلعب البيسبول، وتركب الدراجة، وتقفز على الترامبولين. إذا غطينا ساقها الصناعية، لن تلاحظوا أي فرق بينها وبين ولد آخر. الآن، هي قادرة على الانحناء لإلتقاط الأشياء. نحن فخورون بكل ما فعلته حتى الآن. إنها فتاة صغيرة مدهشة ولا نشعر بالضجر أبداً معها”.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>